MBC MAROC MBC MAROC
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...
random

مبالغة وزير تعليم في ركوع امام الملك هل هذا ولاء أم إستعباد

في ديننا الاسلامي الحنيف لم يأمرنا بركوع لاحد او سجود له حتى نبي صلى الله عليه وسلم كان يغضب لمجرد الوقوف له وهذا في العصور القديمة :

في العصر الحديث والفضائيات وتواصل والعلم كل البلدان تقدمت وأصبح الحاكم له منصب يحكم بين ناس وليس الحاكم ان يستعبد الناس وهذه أمور مرفوضة في معظم البلدان العالم بينما ظاهرة الركوع للحاكم تتعمق في المغرب والملك يصنفونه ناس ويلقبونه بأمير المؤمنين وسؤال عند الجميع هل كان أمير المؤمنين يركع له ناس او ينحنون له ؟

على النظام المغربي ان بغير من عقليته التي بعيدة كل البعد على الحضارة الإسلامية في ظاهرة تقببل اليد لزوجة الملك ولابنه واخيه وهذا امر مرفوض فنحن في عصر التيكنولوجية وتقدم والعلم وانتهى زمن العبودية وعلى نظام ان يعيد النظر في تعامله:

وبعد هذه الصورة انفجرت وسائل الإعلام وتواصل الاجتماعي العالمية على تلك القطة الممسخرة والكثير من المغاربة تعرضوا لسخرية من بعض الشعوب الاخرى ان كان النظام يرى نفسه ملك ويستعبد الناس فل ينظر الى من قال انا ربكم الاعى فرعون ومحمد السادس لا فرق بينهم ؛

فتقدم والحضارة ليس بتلك طريقة المهيمة في ركوع وتقبيل اليد هذا يقلل من احترام الناس للحاكم قبل المحكوم فهذا ظلم واستعباد والله سبحانه وتعالى قال في كتابه المبين ان اكرمكم عند الله اتقاكم لعل هذه الآية كفيلة في جعل الانسان يفهم انه الركوع والسجود لله وحده وتقبيل اليد للوالدين ولناس الكبار في سن مثل الاخ والخال والعم اتمنى ان تصل الرسالة:



CCN oba

مدونة :

مدونة تقنية تحتوى على مجموعة دروس ودورات فى مجالات تقنية مختلفة مثل دروس انظمة التشغيل والبرامج والالعاب وبلوجر وفوتوشوب وتطبيقات اندوريد والربح من الانترنت وغيره من الشروحات المميزة تاست مدونة مستر ابوعلى عام 2013 وبفضل الله نالت اعجاب الكثير مؤسس المدونة مستر ابوعلى مدون مصرى

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

التسميات

تغريداتي علي التويتر

حمل تطبيقنا

زوار المدونة

Statistics

إحصاءات المدونة

جميع الحقوق محفوظة لـ

MBC MAROC

2017

تصميم:

أحمد شحاتة